google-site-verification=r_wrfDql2780WWCEhP0bvEqfO0YmrKMmFNyEXpJZX_o 8 خطوات مدهشة تجعلك صبوراً...الصبر

8 خطوات مدهشة تجعلك صبوراً...الصبر

فؤائد 8 خطوات تجعلك صبوراً

8 خطوات تجعلك صبوراً، وتعلمك الصبر، خذ بها، سواء كنت عالقًا  في مشاكل قليلة  أو كثيرة ، 

فإن نفاذ الصبر هو رد فعل طبيعي عندما لا تسير الأمور في طريقك.

ولذلك سيساعدك تعلم التحكم في نفاد الصبر وتحييده على أن تصبح أكثر هدوءًا وسعادة وفهمًا،

 بغض النظر عن الموقف المحبط الذي تجد نفسك فيه!

ولذلك حاول أن تقرأ وتطبق خطوات 8 تجعلك صبوراً .

8 خطوات مدهشة تجعلك صبوراً...الصبر، كن صبوراً، الصبر مفتاح الفرج

أهم 8 خطوات تجعلك صبوراً

1- الابتعاد عن الأفكار والمشاعر المزعجة تجعلك صبوراً

إذا كنت في موقف مرهق ، فاحذر من الأفكار التي تشير إلى أنك قد تفقد صبرك، 

مثل “هذا المهمة تستغرق وقتاً طويلاً ” أو “هذا الشخص مزعج للغاية”.

عندما تلتقط هذه الأفكار بصورة متعجلة ،حاول أن توقف وتتحقق من تأثيرها على جسدك، لترى ما تشعر به جسديًا.

من المحتمل أن تتمكن من التعرف على علامات نفاد الصبر على الفور،

 ويمكن أن يساعدك التعرف عليها في البدء في مواجهة إحباطك. 

يمكن أن تشمل بعض العلامات الجسدية:

  • توتر و شد عضلي
  • قلق ، ورجفة في القدمين أو الساقين.
  • قبض وبسط اليد.
  • صعوبة في التنفس.
  • ارتفاع معدل ضربات القلب.
  • الانفعال أو الغضب

2- اكتشف الأسباب التي قد تفقدك الصبر

بمجرد أن تدرك أنك تشعر بفارغ الصبر ، فقد حان الوقت لتعقب السبب. 

فكر في ما بعد إحباطك الفوري، واسأل نفسك ، “لماذا أشعر فعلاً بهذه الطريقة؟

بعض الأسباب الشائعة لنفاد الصبر هي:

  • ما تواجهه لا يتوافق مع توقعاتك. على سبيل المثال: قد تصطدم بزحام في موقع تعتقد أنه هادئ، أو قد يخاطبك شخص بكلام، أو يقوم بفعل لا تتوقعه منه، مما يجعلك تشعر بالغضب والإحباط..
  • الناس الآخرون لا يتصرفون بالطريقة التي تريدهم أن يفعلوها. على سبيل المثال: هناك شخص ما أمامك في بقالة يغلق الممر بأكمله أو يتحدث مع الموظف لفترة طويلة جدًا، ولذلك قد تفقد صبرك.
  • عندما لا يمكنك إتقان مهارة جديدة بالسرعة الكافية. قد تفقد صبرك ، على سبيل المثال ، إذا لم تتمكن من اكتشاف مصطلح جديد في الكمبيوتر. 
  • قد يكون لديك توقع غير واقعي بأنك ستدرك بسرعة كل المفاهيم الجديدة.
  • عندما لا تستطيع التحكم في أفكارك. قد ينفد صبرك مع نفسك لعدم قدرتك على إملاء المشاعر والأفكار التي تظهر في ذهنك ، حتى لو أدركت أنه لا يوجد الكثير مما يمكنك فعله لوقف ذلك.

3- غير من وجهة نظرك لتكون صبوراً

معظم المواقف التي تجعلك تشعر بفارغ الصبر، هي تلك التي لا يمكن تغييرها بسهولة

 (إذا كان هناك حل سهل ، فمن المحتمل أنك ستجده بالفعل!)

 بدلاً من التركيز على هذا الشعور بالعجز ، ركز على ما يمكن تغييره: 

موقفك ومنظورك للموقف. قل لنفسك:  

بما أنني لا أستطيع إخراج نفسي تمامًا من هذا الموقف ، كيف يمكنني تحسينه؟

  • إذا كنت محبطًا من مقال تكتبه ، على سبيل المثال ، يمكنك التركيز على جعل نفسيتك في راحة و أكثر متعة.  اصنع كوباً من الشاي ، أو تناول وجبة خفيفة.
  • يمكنك أيضًا معالجة ما يزعجك حقًا بشأن الموقف، مثل حقيقة أن المقالة تستغرق وقتًا طويلاً للكتابة. 
  • على سبيل المثال: يمكنك تغطية ساعتك حتى لا تشعر بضيق الوقت.
8 خطوات مدهشة تجعلك صبوراً...الصبر، الصبور، الصابر
الصبر جميل

4- واجه نفاذ الصبر الناجم عن فترات الانتظار الطويلة

  • إذا لم تتمكن من تغيير وضعك، فإن أفضل ما يمكنك فعله، هو تغيير وجهة نظرك بشأنه. 
  • اطلب من نفسك أن تجد شيئًا إيجابيًا حول مكانك الآن، وركز عليه بدلاً من نفاد صبرك، قد يكون الأمر صعبًا في البداية .
  • يمكن أن يجعلك نفاد الصبر، أن تشعر بالرضا والقوة في الوقت الحالي ،  ولكن إجبار نفسك على التركيز على الإيجابية سيجعلك تشعر بتحسن كبير على المدى الطويل.
  • يفقد صبر الكثير من الناس عندما يضطرون إلى الانتظار لفترة طويلة ، كما هو الحال في مطعم مزدحم  أو في مكتب الطبيب. إذا استطعت إلهاء نفسك بأنشطة أخرى أثناء الانتظار ، فسيكون من الأسهل بكثير التحلي بالصبر.
  • على سبيل المثال ، يمكنك قراءة كتاب أو حل لغز كلمات متقاطعة .
  • يمكنك أيضًا إلهاء نفسك بكل ما هو في متناول اليد. استمع إلى محادثات الآخرين.
  • إذا كنت في سيارة عالقة  في زحمة المرور، واصبت بالضيق وقله الاحتمال والصبر، على سبيل المثال:
  •  تحدث مع شخص آخر في السيارة ، أو اتصل بصديق، أو أحد أفراد العائلة
  • قم بالنظر من نافذة السيارة إلى الطبيعة، المحلات المجاورة،  الأشجار، و استمع إلى مقاطع قمت بتسجيلها في جهاز المحمول( الجوال) سابقاً.
  • إذا كنت عالقًا في موقف ممل أو محبط ، فحاول الاستفادة المثمرة من وقتك. على سبيل المثال ، إذا كنت تقود السيارة ، فاستمع إلى كتاب صوتي مثير للاهتمام.
  • إذا كان عليك الجلوس في مكتب الطبيب لفترة طويلة ، فحاول إحضار كتاب لتقرأه أو دفتر تسجل أو تكتب فيه ما تريد.

5- احتفظ بدفتر يوميات للبحث عن أنماط نفاد الصبر لديك

 احمل دفترًا صغيرًا معك ودوّن ملاحظة في كل مرة تشعر فيها بفارغ الصبر. 

اكتب التاريخ والوقت، وما تشعر به من فارغ الصبر تجاهه الموقف الذي واجهته .

 وكيف يؤثر نفاد الصبر عليك جسديًا وعاطفيًا. 

بعد أسبوعين، أعد قراءة دفتر يومياتك وابحث عن أنواع المواقف التي تجعلك تشعر بفارغ الصبر.

  • على سبيل المثال ، قد تدرك أن نفاد صبرك ينبع من الإحباط من الآخرين. يمكنك أن تتجنب هذا الموقف.
    • قد يكون نفاد صبرك ناتجًا عن مواقف أو محفزات بيئية أو حتى حالتك الجسدية. على سبيل المثال :

 قد تجد أنك تشعر بفارغ الصبر، عندما تقضي الكثير من الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي.

  • ·           يشعر بعض الناس أيضًا بنفاد صبرهم، عندما يأكلون أو يشربون أشياء معينة ، مثل: القهوة وغيرها من المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

6- مارس الرياضة بانتظام لتخفيف التوتر المكبوت

8 خطوات مدهشة تجعلك صبوراً...الصبر، مارس الرياضة بانتظام

حاول ممارسة القليل من التمارين كل يوم ، 

حتى لو كانت مجرد نزهة سريعة أو هرولة، صعودًا ونزولاً على السلم.

 ستؤدي ممارسة التمارين الرياضية إلى التخفيف من التوتر الذي يسبب لك القلق،

 مما يسهل عليك الحفاظ على هدوئك في المواقف الشديدة. 

  • إذا كان لديك وقت، فحاول ممارسة المزيد من النشاط البدني المكثف أيضًا ، مثل:

 الركض أو السباحة أو ركوب الدراجات أو حتى المشي بهدوء.

  • في بعض الأحيان يمكنك استخدام التمارين لمواجهة نفاد صبرك في الوقت الحالي
  • ·  إذا كنت تشعر بفارغ الصبر أثناء العمل ما، على سبيل المثال:

 قم من مكتبك تحرك داخل الغرفة ، والأفضل المشي لبضع دقائق.

  • إذا كنت عالقًا في زحمة السير، فحاول تحريك ذراعيك ، وحاول النظر من نافذة السيارة، أو النظر إلى ما حولك من محلات أو مناظر .

7- كن لطيفًا مع نفسك بشأن عيوبك

 إذا كان نفاد صبرك يدور حول الشعور بالإحباط من نفسك ، 

فتراجع خطوة للوراء، وأدرك أنه لا يمكنك أن تتوقع الكثير من نفسك.

 إنه لأمر رائع أن ترغب في تحسين نفسك، وتتعلم مهارات جديدة ، 

لكن جلد نفسك، لن يؤدي إلا إلى فقدان الثقة بالنفس.

 بدلاً من ذلك، واجه عيوبك وجهاً لوجه، 

وانظر كيف يمكنك التغلب عليها، أو حتى تحويلها إلى إيجابيات.

غالبًا ما ينبع الشعور بفارغ الصبر من فكرة،  ترى أنه من الأفضل دائمًا أن تكون أسرع ،

 وهذا ليس صحيحًا بالضرورة.

بالمضي قدمًا ببطء وصبر، ستفهم المفهوم بشكل أعمق ، وقد تستمتع أكثر بعد ذلك.

تذكر أن معظم الأشياء تستغرق وقتًا وجهدًا لإتقانها. التحلي بالصبر على نفسك، 

هو أفضل هدية يمكن تقدمها لنفسك.


8- حافظ على 8 خطوات تجعلك صبوراً و كن صبوراً بثقتك بنفسك.

 يواجه الجميع عقبات في حياتهم يبدو من المستحيل التغلب عليها. 

ستساعدك تنمية ثقتك بنفسك على إدراك أنك ذكي وقوي، 

بما يكفي لإيجاد طرق للتغلب على هذه العقبات، بغض النظر عن مدى نفاد صبرك أو الانزعاج الذي قد تشعر به.

على سبيل المثال:

 قد تشعر بالإحباط عندما تتقدم للوظائف، ولكن لا يبدو أنك تحصل على فترة راحة.

 كونك واثقًا من نفسك ستبقيك هذه الثقة، متفائلًا، 

وتساعد في تحفيزك لمواصلة العمل الجاد حتى تتحسن الأمور.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -